JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

recent
اخبار تهمك
الصفحة الرئيسية

"وداعًا لماثيو بيري: جناح الفكاهة يفقد نجم فريندز"

"وداعًا لماثيو بيري: جناح الفكاهة يفقد نجم فريندز"

 


المقدمة:

في يوم 28 أكتوبر 2023، أعلنت فقرة محبو الفن وعشاق المسلسلات الكوميدية الوداع اليم أحد أبرز نجوم عصر التلفزيون، ماثيو لانجفورد بيري، الذي ترك بصمته الفكاهية من خلال دوره المميز كتشاندلر بينج في مسلسل "فريندز". توفي بيري عن عمر ناهز 54 عامًا في منزله في Pacific Palisades بالإضافة إلى لوس أنجلوس.

الطفولة و البدايات الفنية:

ولد ماثيو لانجفورد بيري في 19 أغسطس 1969 في ويليامزتاون، ماساتشوستس، الولايات المتحدة. كانت بداياته في عالم التمثيل تحمل تأثيرًا قويًا من والده جون بينت بيري، الذي كان ممثلًا أمريكيًا محترفًا. انطلقت بنجاح بنجاح مع موهبته الطبيعية وإشرافه.

تصاعد نجم "فريندز":

يستعرض برنامج باريست إلى الشهرة عندما انضم إلى طاقم الممثلين في مسلسل "فريندز" عام 1994. وكان الممثل الشهير تشاندلر بينج، الرجل الكوميدي، حجر الأساس في المسلسل الناجح الذي استمر على الشاشة لعقد كامل حتى عام 2004.

إرادة دائمة:

بما في ذلك ماثيو بيري في "فريندز"، انتقل ماثيو بيري إلى مجموع المشاهدين الذين يتمتعون بموهبته الكوميديا ​​الشخصية. حصل على العديد من الجوائز والكريمات، من بين جوائز مديرية الشاشة للأداء المتميز في مسلسل كوميدي.

التحديات الشخصية والنجاح:

على الرغم من نجاحه على واجهة الشاشة، تحديات شخصية وإدمان الكبار. وتكررت مشاكله الشخصية في الصحافة، ولكن استمر في العمل ونجح بشكل كبير في عدة مشاريع ناجحة بعد انتهاء "فريندز".

الرحيل الأليمي:

رغم نجاحه، عانى ماثيو بيري من الصعوبات الشخصية والصحي الكامل. توفي في 28 أكتوبر 2023، تاركًا وراءه إرثًا فنيًا لن ينسى، ولن يتمكن من صناعة التكنولوجيا.


الإرث الاجتماعي والإنساني:

بالإضافة إلى تألقه الفني، كان لماثيو بيري تأثير إيجابي على المجتمع والمساهمين في دعم القضايا الاجتماعية والإنسانية. شارك في جهود جمع التبرعات الخيرية من المنظمات الخيرية والمشاريع الاجتماعية، مما يبرز التزامه بتحسين حياة الآخرين.

القوة على صناعة الكوميديا:

مع تأديته الرائعة رئيسة تشاندلر بينج، وساهم ماثيو بيري في تغيير مفهوم الكوميديا ​​التلفزيونية. يتمتع بخبرة فريدة في تقديم الأفكار الفريدة والفطرية، مما يجعله أحد البنوك التجارية الكبيرة في هذا المجال.

روح الفكاهة والابتسامة:

في النهاية، اختفى ماثيو بيري رمزًا للفك اللاهية والابتسامة التي قدمتها. على الرغم من تحدياته الشخصية، فإن إرثه سيظل يلهم الأجيال القادمة ويدعونا إلى الابتسام في وجه الحياة.

الوقت:

ماثيو لانجفورد بيري لم يكن مجرد ممثل كوميدي بارع، بل كان روحًا محسنًا وتمكينًا. فتلك فراغًا في قلوبنا ومعجبيه. إن إرثه الفني والإنساني سيظل حيًا، وسيستمر في إثبات البهجة والفكره على حياة الناس.

في نهاية اليوم، يستحق ماثيو بيري أن أكون لأدائه الاستثنائي والمساهمات الإيجابية التي تقدمها للعالم، وسيظل خالدًا في ذاكرة الترفيه والترفيه.

author-img

&عولمة الأضواء&

تعليقات
    ليست هناك تعليقات
    إرسال تعليق
      الاسمبريد إلكترونيرسالة