JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

recent
اخبار تهمك
الصفحة الرئيسية

إعلان هاام :استضافة المدينة الملك فهد الجهاز العلاجي بالبروتون لأمراض السرطان

علان هاام :استضافة المدينة الملك فهد الجهاز العلاجي بالبروتون لأمراض السرطان



إعلان هاام :استضافة المدينة الملك فهد الجهاز العلاجي بالبروتون لأمراض السرطان:

فورات سامية من القيادة الرشيدة، تم فتح مركز الملك فهد للجهاز العلاجي محطة بالبروتون في المدينة الطبية، ليتم الترحيب بمجالات علاج الأمراض وغيرها من الأضرار. يأتي هذا ضمن تحقيق التطلعات الطموحة للمملكة العربية السعودية في تقديم أفضل خدمات الرعاية الصحية.

مركز الدواء: تم تصميم مركز الملك فهد ليكون حبوبًا ومجهزًا بتفاصيل طبية، حيث يستوعب ما يصل إلى 1700 مريض، مما يسهم في تقديم العلاج للمرضى من مختلف دول العالم العربي.

تقنية البروتون: يعتبر المركز الأول من نوعها في الشرق الأوسط في استخدام تقنية البروتون ليس رقما عاليا. وبعد هذه التوجيهات العلاجية القراءات الدقيقة بشكل دقيق، مما يحدد من التأثير على الأنسجة نهائيًا وينتهي من فعالية العلاج.

تكلفة الجهاز: تم استثمار أكثر من 924 مليون ريال في تكنولوجي بروتون، مما يؤكد بوضوح المملكة على أفضل الخدمات الطبية، حيث يراعي المرضى بشكل مختلف.

تأثير في مجال العلاج بالبروتون: يضع مركز الملك فهد الجهاز العلاجي بالبروتون المملكة العربية السعوديةوبهذا الافتتاح، سيصبح مركز بروتون في المدينة الملكية الطبية العظيمة في العلوم الطبية المتقدمة، مما يفتح آفاقًا جديدة لمستقبل صحي أفضل وأكثر تقدمًا.

رابط تفاصيل تصميم الجهاز في المدينة:

https://x.com/KFMC_RIYADH/status/1733071287835054278?s=20


لعلاج بالبروتون لمرض السرطان: تقنية فتح آفاق جديدة في مجال العلاج بالقراءات:

في رحلتها الحافلة بالعجلات الجديدة للرحلة الجديدة لمرض السرطان، تسلّط تقنية البرتون الخفيف على نشاطها المتزايدة في مواجهة هذا المرض الخطير. تُعتبر تقنية بروتون بمثابة تقنية هامًا في مجال علاج السرطان، حيث تشمل الخلايا بدقة الخلايا دون التأثير الكبير على الأنسجة السليمة المحيطة.

كيف يعمل الروبوتون في علاج السرطان؟

تختلف تقنية البروتون عن العلاج بالبوتونات التقليدية، حيث تستخدم البروتونات الجزيئية المشحونة الإيجابية. تتميز هذه الجزيئات بقدرتها على التحكم في عمق اختراقها في الأنسجة، مما يسمح بتسارع القراءة نحو يقترب من السرطان دون أن تسبب ضررًا كبيرًا للأنسجة السليمة.


فوائد تقنية البروتون :

  1. وتؤثر تحديد التأثيرات: بسبب وجود البروتون على الموقع بدقة، حيث تعمل على تعزيز التأثيرات على المستندات المطلوبة، مما يؤدي إلى أداء المريض للفحوصات.


  2. زيادة الفعالية العلاجية: تزيد فعالية البروتونات حيث أنها مرتفعة من القراءات المتنوعة، مما يزيد من فعالية العلاج بسبب احتمالية الإصابة بعارضين.


  3. مناسبة للحالات الحرجة: أعضاء البروتون بشكل خاص في علاج بديل من الهياكل الحساسة، مثل الأساسي والعين، حيث يمكن تجنب التأثير السلبي على هذا الأمر.

التحديات والمستقبل:

رغم المزايا الواضحة، تواجه تقنية البروتون بعض التحديات، بما في ذلك التكلفة المنخفضة والتحديات التقنية في توفير هذا النوع من العلاج. ومع ذلك، فقد بدأ هذا العلاج خطوة بخطوة لتحسين جودة الرعاية الصحية وزيادة فعالية العلاج.

author-img

&عولمة الأضواء&

تعليقات
    ليست هناك تعليقات
    إرسال تعليق
      الاسمبريد إلكترونيرسالة